السبت، 10 محرم، 1429 هـ

البحرُ يشهقُ في دمي!



هلّا أعرتَ مدامعي قلماً وفاهْ



كي تكتُبَ المنفى وكي تشكو جفاهْ



يا بحرُ رملُ مدينتي كَرْمٌ فما



دُسْنا على صهبائه إلا حُفاهْ



يا بحرُ حرفُ الشوقِ جُنّ بداخلي





فتمخّضتْهُ بلهجتي كلُّ الشفاهْ




وإذا تحرّك في حشا الأمواجِ تعصفُ



نائحاتُ الريحِ بي و تهبُّ آآآآه !



الليلُ يغشى البحرَ واللُججُ اضطرامُ



ثلاثِ ظُلْماتٍ تُبددُها رؤاهْ


؛؛؛؛؛؛


وأنا كما الجَزْرِ انكمشتُ وكنتُ مدّاً



عارياً في الحُبِّ..نشوانَ المرايا



فاسْتحى (الكورنيشُ) مما قد رآهْ!




وتحَمْحمَ النخلُ الأصيلُ وشمّرَ الرملُ الخجولُ




ثيابهُ كي لا تُبلّلها المياهْ!




لكنّ مدّي فارِعٌ شَبِقٌ تمرّغَ في عناقيدِ الحياهْ




وهوى ذراعاهُ جناحا نورسٍ ثَمِلٍ



يخالُ البدرَ يرقُصُ في رؤوسِ الموجِ..



جاء يضُمّهُ..فأتى ضياهْ!


؛؛؛؛؛؛


يا بحرُ إني قد رأيتُ الشمسَ تعصُرُ خمرَها في مقلتيكَ



رأيتُ سِرْبَ نوارِسٍ



أكلتْ من الرأسِ المُسمّرِ فوق شطْئي كاهليكَ




ألا فنبئني بتأويلٍ لرؤيايَ التي ـ يا بحرُ ـ







قد ضاقتْ عليكَ




فهاهنا تترنّحُ الحوريةُ الشقراءُ سُكْراً




ريثَ تمخُرُ صدركَ المُكتظّ ورداً أزرقاً







وجدائلاً بيضاَ..كأن عُبابكَ







الباقاتُ قد لُفّتْ بأهدابِ الزّبدْ




وهنا السماءُ كخيمةٍ نُصِبتْ عليكَ بلا عَمَدْ




والليلُ محضُ قصيدةٍ كُتِبتْ بخطٍ أفعوانيٍ




وها لدغَ المدى فازْرَقّ كاحِلُهُ..




وبانَ الفَجرُ يصرُخُ ياااااا مَدَدْ..




وهنا حديثُ الروحِ عند الصُّبحِ يغتابُ الجسدْ!




؛؛؛؛؛؛



يا بحرُ إن الشمسَ تدنو..




إنها تسقيكَ من قُبَلِ الوداعِ اللاهبهْ




أدري ولا يكفيكَ دِنٌّ واحدٌ..



بحرُ الغوايةِ أنتَ.. فاظمأْ



ثمّ راوِدها أُصيلالاً وقُلْ للأفقِ:




شمسُكَ غائبة!


هناك 25 تعليقًا:

أميـــــره يقول...

تعجز احرفي عن وصف قوة كلماتك وروعتها ..

كعادتك عزيزتي ايمان .. تخطي ماهو جميل دوما ..

محبتي .

Accord يقول...

إيمان!!!!!

مالكِ وللبحر؟ أرجوكِ أتركيه في هدوءه كي لا يهيج.

قراءة حروفكِ تشعرني بالفخر أولاً وبالنشوة ثانياً.

تحياتي.

غير معرف يقول...

الأخت ايمان: هنا ... نغرق في عباب الحبر ... عباب الدهشة والسؤال.

كان جميلا أن تبدأي بجبران وتنتهي بذلك الكائن المذهول الذي يسكن عمقك.


جميل ما تكتبين


عامر ملكاوي

www.maktoobblog.com/almalkawi000

غير معرف يقول...

الأخت إيمان

أين كنت ..بل أين كنا عنك أيتها الساحرة..
حقيقة أخذتني الدهشة
هذه القصيدة من عيون الشعر
بل من أجمل ما قرأت منذ زمن طويل
بتُّ أكثر فضولا لقراءة مزيد من شعرك الجميل ..يا سليلة الخنساء
أية أناقة لا يقدر عليها إلا قلم مؤنث ولود
لم ألتقط أنفاسي بعد
والبحر يشهق في دمي
ننتظرك هنا ..وهناك في " فاصلة"
دمت بخير


بكل احترام
عصام السعدي

ريما يقول...

هلّا أعرتَ مدامعي قلماً وفاهْ
كي تكتُبَ المنفى وكي تشكو جفاهْ
يا بحرُ رملُ مدينتي كَرْمٌ فما
دُسْنا على صهبائه إلا حُفاهْ
يا بحرُ حرفُ الشوقِ جُنّ بداخلي
فتمخّضتْهُ بلهجتي كلُّ الشفاهْ

أيتها الشاعرة الرائعة إيمان ..

قرأتُ من الشعر الكثير لكن بشعركِ رونق آخر ، فلم أكتفي بالقراءة مرة واحدة ولا حتى مرتين ..

قرأتها أكثر من مرة حتى كدت أن أحفظها لروعتها ياعزيزتي ، فأنا تذوقت حروفكِ وكلماتكِ ولم أقرأها فقط ومذاقها أحلى من الشهد ، كيف لا والبحر هو محور الحديث

احترامي

خديـجـــة يقول...

بأي الأحرف تكتبين ؟!
بأي عين نظرتِ للموج حتى رأيته راقصا بهذه الرشاقة ؟!

إيمان .. ثروة يعتز بها الشعر

مذهلة أنتِ .. عزيزتي

الشاعر: ظافر ابراهيم يقول...

رائع جدا جدا باختصار شديد لقد اعطيت للشعر حقه
شكرا

إيمان الحمد يقول...

غاليتي أميرة..

وتعجز أحرفي عن وصف البسمة التي ارتسمتْ على شفتيّ لحظة هطولكِ..

شكراً لكِ..

إيمان الحمد يقول...

أخي أكورد..

البحر وطني ومادام ثائراً في دمي لن أستطيع تجاهله..
^_^
ومروركَ العليل يا نسمة روحي يزيد البحر ثورة!

محبتي..

إيمان الحمد يقول...

أخي الكاتب عامر ملكاوي..

سعيدة بمرورك..سعيدة حيث وطأتَ أرض حرفي وتنفّستَ سماءه..

سعيدة بكل دهشةٍ وسؤالٍ ارتسما على عينيك لحظة قرأتني..

آمل ألا تكون هذه زيارتك الأخيرة..وألا تحرمنا من نقدك وانطباعاتك..

فقط لم أفهم كيف بدأتُ بجبران!؟

تحياتي لك..

إيمان الحمد يقول...

الشاعر عصام السعدي..

ما نثرته لي يا أخي ألبسني رداءً طويـــلاً..أخشى التعثّر به!

هكذا أقول إن تقمّصتُ التواضع..
^_^

والحقيقة أن هذه الكلمات أطربتني..
شهادة أعتزّ بها من شاعرٍ مبدعٍ مثلك..


وبالمناسبة لا يجب أن تذكرني بفاصلة لأني أُرابطُ على حدودها :)

نصوصك والحوارات الدائرة هناك لا تُفوّت..

تحياتي واحترامي..

إيمان الحمد يقول...

ريما يا عزيزتي..

تعلمين!
للتو انقشعت سحابة الامتحانات الكئيبة..
ومازلتُ أشعرُ بضبابٍ يخيّمُ حول خلايا دماغي..ومن فرط فرحي بكِ لا أدري ما أقول!!

أنا سعيدة..مبسوطة..فرحانة..
^_^ ^_^ ^_^

هل يكفي؟ لا أدري..ولكنني أشعر بعقمٍ مخيفٍ في دواتي.. حتى أنني أُجاهدُ في كتابة سطرٍ أُعبّر فيه عن مدى شكري وامتناني لمروركِ الجميل..

محبتي..

إيمان الحمد يقول...

غاليتي خديجة..

لقد نظرتُ إلى الموجِ بقلبي..حبذا لو تخبريني أنتِ كيف نظرتِ إلى عشِّ العصافير!!أو إلى العالم الشبيه بعش العصافير!! ^_^

رائعة هي عصفورتكِ..لن أخبركِ كم مرةً قرأتُها..ليست ثلاثاً كما همستُ لكِ ذات مرور..
؛)

محبتي..

إيمان الحمد يقول...

الشاعر الكريم..
ظافر ابراهيم..

لمرورك على شاطئي أثر لن تمحوه الأمواج أبداً..

شكراً لك..

محمد خليل يقول...

الاخت ايمان
كان لا بد من هذه الزيارة لأكتشف حلاوة اللغة في دوحة الشعر ، لقد أدهشتني سلاسة التعامل مع اللغة في النص واراحتني الموسيقى المنبعثة من ناي الكلمات
أحييك
محمد خليل

إيمان الحمد يقول...

الكاتب محمد خليل

وحرفك يا أخي أطربني..وملأ مساحات روحي غروراً..
فلوقوفك على شاطئي غيمة فرحٍ لن تغادرني أبداً..
سيظلُّ الشاطئ مبتسماً..والبحرُ يضحك!

تحياتي لك..

فاطمه أحمد يقول...

العظيمة ..
أيمان الحمد ..
هل تعلمين كم أنا حزينة ..
لا لشيء سوى أنَ هنالك الكثير ممن أشفق عليهم .. لأنهم لم يتذوقوا من بحر شعرك الذين نبحر نحن فيه ..
بسعادة لا توصف ..

هنيئا للقلم عزيزتي بك ..
وأدام الله الأنامل التي تخطينا بها ..
ولا حرمنا الله من قطراتك النقية التي ترشفيننا بها ..

وأتمنى .. عاجلا ليس آجلا .. أن أرى صدور أول ديوان خاص بك ..
وبالطبع ..
سأكون أول المبادرين لشرائه
:)
خالص التحية ..
همسة قلم .

إيمان الحمد يقول...

غاليتي فاطمة..

كلماتكِ تخلق كائن الغرور في نفسي..

ألا رفقاً بي..

عزيزتي تُسعدني متابعتكِ.. ^_^

ديوان مرة وحدة!!

لسّة بدري..هههههههه

أشكركِ على حرفكِ الألِق..ومروركِ العبِق.

محبتي..

اسامه النازى يقول...

سيدتى الفاضله/ايمان الحمد
يا بحرُ إني قد رأيتُ الشمسَ تعصُرُ خمرَها في مقلتيكَ



رأيتُ سِرْبَ نوارِسٍ




أكلتْ من الرأسِ المُسمّرِ فوق شطْئي كاهليكَ



ااااااااااااااه والف اااه وياوجعى على هذه الاحرف والكلمات فانى لقد تذوقت حتى شبعت ولكنى سرعان ماتجوعت ثانيا وشربت من كاسك حتى ثملت ولكن سرعان ايضا ماتعطشت ثانيا...
لن تجدى ولن توفيكى اى كلمه شكر او اى كلمات اعجاب...
فان ماسردتيه هذا سحر او هو السحاب...
سيدتى اعتذر عن طول الغياب على مدونتك الرائعه ولكن المسرح قد اخذ كافه وقتى ولكن مهما طال الغياب فانى اتهافت واشتاق الى كلماتك...
http://hitlerrrr.jeeran.com/profile/
الفوهلر/اسامه النازى

إيمان الحمد يقول...

أخي..أسامة

ممتنّة لزيارتك..
ولك باقتا شكر..
الأولى لأنك قرأتني..والثانية لأنك نثرتَ حول قافيتي لؤلؤاً..

تحياتي واحترامي..

نشيج المحابر الادبية يقول...

سعدت جدا بمعانقتي هذه الغانية...
احسبك تكتبين بتفكير عميق لكل كلمة بل لكل حرف..

مودتي وشكري لكِ

إيمان الحمد يقول...

نشيج المحابر الأدبية..

وأنا بمعانقة عينيك أسعد..

وأحسبك يا نشيج تقرأ/تقرأين بتفكيرٍ عميق..ربما أعمق مما أظن!

رائع هو المنتدى المختبئ خلف اسمك..

^_^

سلام..

crazy in freedom يقول...

عزيزتي ارى بأن اشعارك نابضه بالابداع

اتمنى بأن لاتبقى حبيسة تدوينات

وان ترى النور في ديوان ينشر في المكتبات اظن ان هذا مكانها المستحق

إيمان الحمد يقول...

أتمنى ذلك أخي الكريم..باقة شكر لكلماتك:)

شركة تنظيف بالدمام شركة تاج يقول...

شركة تاج للتنظيف بالدمام 0551844053

شركة مكافحة حشرات بالدمام

شركة رش مبيدات بالدمام

شركة تنظيف شقق بالدمام


شركة تنظيف فلل بالدمام

شركة مكافحة حشرات بالخبر

شركة تنظيف بالدمام

شركة مكافحة حشرات بالاحساء

شركة مكافحة النمل الابيض بالاحساء


شركة مكافحة حشرات بالجبيل

شركة مكافحة النمل الابيض بالجبيل


شركة تنظيف منازل بالجبيل

شركة مكافحة النمل الابيض بالدمام

شركة تنظيف مجالس بالدمام